القائمة الرئيسية
 
عدد الزيارات


1,343,453

 
تمويل و دعم

UNDP-EDSP-FC

برنامج الأمم المتحدة الإنمائي

مشروع دعم التنوع الإقتصادي

المكون السمكي

 
 
 
3.3.5. البرنامج الخامس: تعزيز امكانيات الاستزراع السمكي وتربية الأحياء البحرية بأطر قانونية فعالة
Untitled document

هناك فرصة لزيادة إجمالي الإنتاج السمكي من خلال تنمية الاستزراع السمكي. ويوجد حاليا عدد قليل جدا من مزارع الأسماك ذات الكفاءة في اليمن وهذا العدد القليل من المنتجين التجاريين يركز على إنتاج الروبيان وليس على كافة أنواع الأسماك القابلة للتسويق. وعلى الرغم من المحاولات العديدة من قبل القطاعين الخاص والعام، إلا أن الاستزراع السمكي في المناطق الساحلية في اليمن لا تزال في طور التكوين وتنتج عدد قليل من السلع للتصدير.و إن مساهمة قطاع الاستزراع السمكي في الاقتصاد الوطني (والتي تعتبر غير معروفة حتى الآن) وكذا تصحيح هذا الوضع يعتبر على رأس أولويات الإستراتيجية الوطنية للقطاع السمكي.

ويركز هذا المكون بشكل كبير على مشاريع تنمية الاستزراع السمكي بدلا من الصيادين. وبالتالي فإن هناك تقاطعاً كبيراً مع السياسات الزراعية والثروة الحيوانية وبحاجة إلى التخطيط المتكامل بشكل وثيق لتنمية القطاع المشترك / القطاع الفرعي. وعندما تتوفر التقنيات إما محليا أو من خلال الاستثمار الأجنبي المباشر ومن الضروري وضع إستراتيجية للاستثمار تضع المال حيثما تتوفر الفرص الأفضل للنجاح، سواء كانت مزارع الجمبري،أو الأعلاف أو مزارع تربية الأسماك أو تعزيز المخزون. وسوف يتم تعزيز استخدام أحدث التقنيات في مجال تنمية وتخطيط الاستزراع السمكي وتطوير آليات التنسيق اللازمة مع المؤسسات الوطنية (أي نظام المعلومات الجغرافية والاستشعار عن بُعد). وكذلك، سيتم إجراء دراسات جدوى في تربية الأحياء البحرية (مثل سرطان البحر، والأسماك، والرخويات والأعشاب البحرية) لتحديد إمكانيات تنميتها وسيتم حشد التأييد لذلك من أجل تعزيز الشراكات بين القطاع العام والخاص.

وكما ورد أعلاه (في البرنامج الثاني)، سوف يتم  تجهيز مركز أبحاث الاستزراع السمكي القائم بالقدرات المؤسسية والفنية والمالية الأساسية من خلال الشراكات بين القطاع العام والخاص أو الشراكات التعاونية الإقليمية والعالمية. وسيتم تعزيز القدرات الفنية من خلال التدريب وبناء القدرات والبحث والتطوير الفعال.

وسيتم دعم تشجيع وتعزيز الشراكات التعاونية مع المؤسسات/الوكالات الوطنية والإقليمية والدولية لتنمية وتخطيط الاستزراع السمكي. ومن خلال تحديد الفرص الممكنة/المحتملة والتعبئة الواسعة والترويج، سوف تتعزز مشاركة القطاع الخاص في القطاع. كما أن تحديد المناطق الواعدة ذات الإمكانيات العالية (HPZs) سوف يساعد في وضع خطط مكانية وكذلك تعزيز مبادرات الاستزراع السمكي في القطاع. كما أن وضع قوانين ولوائح فعالة للاستزراع السمكي إلى جانب التعاون الإقليمي والدولي سوف يساعد على تنظيم مشاريع الاستزراع السمكي الصديقة للبيئة.

الخلف
 
جميع الحقوق محفوظة © 2010-2018  وزارة الثروة السمكية