الرئيسية  |  الواجهات الرئيسية  |  خارطة الموقع
 
القائمة الرئيسية
 
 
محافظة حضرموت

 · تعد محافظة حضرموت أولى المحافظات الساحلية في الجمهورية التي تملك مقومات وعوامل إدارة واستغلال الموارد السمكية بالإضافة إلى أنها تتمتع بتاريخ سمكي متميز. · تشرف المحافظة على شريط ساحلي طوله 350 كيلو متر وتتوسط جغرافياً الحقل الرئيسي للإنتاج السمكي للجمهورية.   ·   تتميز محافظة حضرموت بالقدرات والإمكانيات التالية:    - قدرة وإمكانية تجميد منتجات سمكية بطاقة 305 طن في اليوم تقريباً .   - طاقة خزن للمنتجات السمكية المجمدة بطاقة  12300 طن تقريباً.   - مصانع ثلج  تبلغ طاقتها الإنتاجية اليومية 400 طن في اليوم تقريباً.   - خمسة وعشرين شركة متخصصة في تحضير وتجميد وتجارة الأسماك في الأسواق المحلية والخارجية.   - ثلاثة مصانع لتعليب أسماك التونة بطاقة استيعابية إجمالية تصل إلى 25 ألف طن سنوياً.   - أربعة مصانع متخصصة لصناعة قوارب الصيد من الفيبر جلاس بمختلف أحجامها وأنواعها. ·  كما تتميز المحافظة بأنها أكبر منتج لأسماك الثمد(التونة) في الجمهورية إذ بلغت الكميات المصطادة من التونة في المحافظة خلال عامي 2003-2004م في المتوسط48 ألف طن سنوياً. · يمارس اغلب الصيادين في المحافظة نشاطهم الإنتاجي في إطار 24 جمعية تعاونية سمكية التي تعتبر أكثر خبرة وتنظيماً عن غيرها من الجمعيات في المحافظات الأخرى. يمتلك الصيادون في المحافظة عدد(    4250 ) قارب من قوارب الصيد التقليدي الصغيرة والمحسنة( نوع عباري). · يبلغ إجمالي الإنتاج السمكي للمحافظة88ألف طن في عام 2004م.. وذلك لتميز صياديها بالخبرات الفائقة في الاصطياد. · ينتشر على امتداد الشريط الساحلي للمحافظة  24 مركزاً للإنزال السمكي ومعظمها مجهزة ببعض منشاءات الخدمات الساحلية ومؤهلة لإستقبال المصيد المنزل بمستوى مقبول من الشروط الصحية والجودة منها (   12 ) مراكز إنزال رئيسه.· تقع في نطاق المحافظة جزيرة سقطرى وارخبيلها من الجزر وتشرف عليها إدارياً وتعتبر من أكبر الجزر اليمنية من حيث مساحتها والكثافة في الإنتاج وعدد الصيادين البالغ 3370 صياد تقريباً وعدد قوارب أكثر من 900 قارب تقريبا. ·  تمثل محافظة حضرموت حالياً إحدى مناطق الإيواء لقوارب الصيد الساحلي والصناعي في منطقة البحر العربي لإمتلاكها بنية مؤهلة لرسو القوارب الكبيرة وتوفير خدمات التفريغ لها. · تمتلك المحافظة رصيف سمكي للقوارب الكبيرة ومرسى إيوا القوارب الصغيرة في منطقة خلف مدينة المكلا، ويتم إنشاء ميناء لرسو وإيواء قوارب الصيد في مدينة الشحر بمساحة مائية تستوعب أكثر من1000 قارب صيد الذي سيتم إفتتاحه في مايو من هذا العام.. كما يتم إنشاء رصيف قوارب في منطقة الشحر من قبل شركة اسماك اليمن، ورصيف في المكلا من قبل شركة العمودي.   ·   تعتبر المحافظة من أهم منافذ تصدير المنتجات السمكية في الجمهورية بحراً وجواً.

 
الخلف